اتــمــنى لــكــم قــراءه مــمــتــعــه

الأربعاء، 19 يناير، 2011

رغماً عن القيود التي تحيط بي






رغماً عن القيود التي تحيط بي ... رغماً عنك انت

ساكون انا ... نعم ساكون انا ...

لا اريد المكوث بين طيات الذكريات

لا اريد المكوث خلف ابواب الانتظار

لا اريد نعم لا اريد

ساتابع بقيه حياتي ... وانا لا اخشاك

وانا لا اخشى حبك ...

لا خوف هاهنا ... اتعلم لما!

لانه ما دام القلب ينبض ... ستكون هناك حياه

اخرى اجمل ....


طالما كنت قاسي في تعاملك معي
والان جاء الدور لي
هل تعتقد اني ساكون قاسيه ؟
انت تعرفني فتاه طيبه!!
هل تعتقد اني ساكون قاسيه !
اجاب ! لما الصمت !
هل انت خائف!
اجل خائف.. اعلم !
لانك ادركت اخيراً اني سرقت قسوتك
وبهذا ساقسو عليك .. لا تخاف
قسوتي لن تفعل شئ .. فقط ستدمرك
!!






يا من كنت حبيبي .. لا تقلق .. فانا لن ابكي عليك بعد اليوم...
فانا لن احتاج لك بعد اليوم


انت كنت في يوما تعني لي شيئاً ولكن الان ..لا لا . 


فانا استطيع ان احيا بعيده عنك ...

سانثرك كتراب .. وادوس عليك ...


لاني قبلك كنت احيا الحياه .. ومن بعدك ساعيشها

فانت من كنت بحاجه لي ..ولست انا ...


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

جميع الردود تعبّر عن رأي كاتبيها فقط. حريّة النقد والرد متاحة لجميع الزوار بشرط أن لا يكون الرد خارج نطاق الموضوع وأن يكون خال من الكلمات البذيئة. تذكّر قول الله عز وجل (مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيد).